الرئيسية / أخبار / نصابة بالصدقة..القصة الكاملة لشبكة أكادير للنصب باسم إذاعة ‘راديو بلوس’

نصابة بالصدقة..القصة الكاملة لشبكة أكادير للنصب باسم إذاعة ‘راديو بلوس’

Agadir 360 – أخبار أكادير 24 ساعة

فككت المصالح الأمنية بأكادير في وقت سابق شبكة متخصصة في النصب والاحتيال، وصنع معلومات غير صحيحة، و التماس الإحسان العمومي وجمع التبرعات بدون ترخيص، وانتحال صفة إعلامي بالمحطة الإذاعية الخاصة»راديو بلوس»، و استغلال قابلية وجاهزية المواطنين في مساعدة المحتاجين من المرضى ومن هم في وضعية صعبة.

و اعتقلت الشرطة متهمين، وأصدرت مذكرة بحث وطنية في حق شخص آخر، إثر تقمصهم صفة الإعلامي أديب السليكي، صاحب برنامجي «بصراحة» و»أثير الخير» على أثير الإذاعة المذكورة، وصحافي بجريدة «الأحداث المغربية» بزاوية»حالة إنسانية»، وقاموا بجمع تبرعات مالية من محسنين لفائدة مرضى يعانون أمراضا مزمنة وخطيرة يتطلب علاجها أموالا باهظة، ليوزعوها بينهم.

و جاء اعتقال المتهمين إثر تقديم مواطن شكاية إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بأكادير، حول»استغلال ملف مريض للمصلحة الخاصة»، متهما فيها شخصا يدعى «ع» واثنين آخرين، بالنصب والاحتيال، وصنع معلومات غير صحيحة، والتماس الإحسان العمومي بدون ترخيص، وانتحال صفة.

و ورد فيها أن ثلاثة أشخاص جاؤوا إلى مقر عمله، ادعى أحدهم أنه ممثل جمعية، فيما آخر قال بأنه صديق الإعلامي أديب السليكي وآخر صحافي بالأحداث المغربية. وعرض عليهم المشتكي التكفل بملف ابن أخي زوجته المحتاج إلى الخضوع لعملية جراحية في القلب، ووعدوه بأنهم سيقومون بجمع أموال من المحسنين لمساعدته، قبل أن يتضح للمشتكي في نهاية الأمر أنه وقع ضحية للنصب.

و قال المشتكي بأن أفراد الشبكة جاؤوا في غيبته عندما كان يقضي إجازة العيد، للمجمعات السكنية بحي السلام بأكادير، وكانت معهم ملفات حقيقة لمرضى بعاهات تتطلب تكاليف مالية باهظة، وتمكنوا من جمع 25 ألف درهم، فاختفوا عن الأنظار، وبعد تداول أمرهم تبين أنهم نصابون.

و بعد شهور عاود المحتالون زيارة المجمع السكني المجاور للمجمع الذي يشتغل به المشتكي، وأدلوا بالحالات السابقة نفسها والتمسوا من السكان دعم المرضى لإجراء عمليات معقدة.

و قال المشتكي إنه التقى بالمتهمين وأكدوا له علاقتهم بالأحداث المغربية وبأديب السليكي، فالتمس منهم تزويده بأرقام هواتفهم، كما تمكن من التعرف على أحدهم، فبادر إلى تسجيل شكاية لدى النيابة العامة بابتدائية أكادير بتهمة النصب والاحتيال.

و جاء في الشكاية، «طلب مني المشتكى به تسليمه الملف الطبي الخاص بالمريض وقام بجمع بعض المال الذي استولى عليه لنفسه. ومن ثم بادرت إلى إجراء العملية الجراحية في القلب للمريض. وبعد أخذ ورد مع المشتكى به أرجع إلي الملف الطبي الأصلي إلا أنه احتفظ بنسخة منه يستغلها في جمع المال لنفسه».

و تبين بأن المحتالين يجمعون تبرعات لفائدة المرضى ذوي العاهات المعقدة والمستعصية، فيحولوها إلى جيوبهم.

أحدهم يسمى (ع) يدعي أنه مراسل لجريدة الأحداث المغربية، وأنه يساهم في نشر الحالات الإنسانية والتعريف بها بالجريدة لتجد لها طريقا إلى محسنين يدخلون الفرحة والبسمة إلى قلوب المرضى.

و تدعي هذه الأطراف بأنها تشتغل في أعمال الخير مع أديب السليكي الإذاعي مقدم برنامج»أثير الخير».
وتفيد معطيات الملف الذي لم تنتصب فيه الإذاعة ولا أديب السليكي طرفين مطالبين بالحق المدني، بأن المشتكي (إ. أ) قام بزيارة إلى مقر الإذاعة بأكادير، حيث التقى بالإعلامي أديب السليكي الذي حثه وسانده في خطوة اللجوء إلى القضاء.

و نفى السليكي معرفته بالمشتبه فيهم منددا باستغلال اسمه واسم المحطة الإذاعية التي يشتغل بها.

وتم اعتقال المتهمين بعد فتح التحقيق، إذ تم نصب كمين لأحد منتحلي الصفة، فألقي القبض عليه في حالة تلبس بمنطقة تيكيوين، ووضع تحت الحراسة النظرية كما تم إيقاف في متهم ثان، وأحيلا على النيابة العامة بابتدائية اكادير، التي قررت بدورها إحالتهما على قاضي التحقيق في حالة اعتقال، حيث قرر الأخير إيداعهما السجن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *