محكمة إنزكان تقضي بالبراءة لمدرس اتهمته سيدة بتعنيف ابنتها

Agadir 360 – أحداث سوس

قضت المحكمة الابتدائية بإنزكان بعدم مؤاخذة المدرس ر.ل من أجل المنسوب إليه و الحكم ببراءته و تحميل الخزينة العامة الصائر، بعد أن تمت متابعته ب”تعنيف” تلميذة التي يدرسها بإعدادية بجماعة القليعة.

فيما قضت بالحكم بشهرين موقوفة التنفيذ وغرامة قدرها 1000 درهم مع الصائر والاجبار في الأدنى، في حق أم التلميذة التي أدعت أنها ضحية الإعتداء المزعوم.

و أوضح ر.ل، المدرس بجماعة القليعة (انزكان أيت ملول)، الذي اتهمته سيدة بكسر يد إبنتها التي تتابع دراستها الإعدادية لديه، أنه كان منذ البداية ينتظر هذا الحكم لإقتناعه الراسخ ببراءته اليقينية.

وأضاف أنه فوجئ بهذه الشكاية، التي وصفها بالكيدية، ولكن إنطلاقا من “قناعتي الحقوقية أؤمن أن التقاضي حق مشروع تكفله المواثيق الدولية لحقوق الإنسان، ومن حق المشتكية أن تلجأ إلى القضاء إذا لحقها ضررا معينا، غير أنه في نازلة الحال فالأمر يتعلق بشكاية كيدية والتقاضي بسوء نية” وفق تعبيره.

Read Previous

أسرة التلميذة المعنفة بخريبكة تقرر التنازل عن متابعة الأستاذ

Read Next

أكادير. مداهمة أمنية تسفر عن حجز كميات من المخدرات

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular