in

مؤثر بأكادير…سيدة تلفظ أنفاسها الأخيرة وهي تصلي وسط المسجد

لفظت سيدة أنفاسها وسط مسجد بلال بن رباح الكائن في حي

لفظت سيدة أنفاسها وسط مسجد بلال بن رباح الكائن في حي

Agadir 360 – أحداث سوس

لفظت سيدة أنفاسها وسط مسجد بلال بن رباح الكائن في حي الهدى بأكادير، وذلك بعد أن انتابتها أزمة قلبية مفاجئة عجلت بوفاتها وسط المصليات.

و قالت مصادر للموقع بأن السيدة البالغة من العمر حوالي سبعين سنة، أحست باختناق لحظة أدائها صلاة التهجد في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الاثنين، ولم تمر سوى لحظات حتى سقطت أرضا.

و قام مصلون بإخبار ابنها الذي حضر على عجل، وبالرغم من محاولة اسعافها إلا أن القدر اختار أن تلفظ أنفاسها وسط بيت الله، وسط تكبيرات الحاضرين.

و قد تم نقل جثمانها إلى مستودع الأموات، في الوقت الذي باشرت فيه السلطات الأمنية تحقيقها لمعرفة ظروف وملابسات الوفاة.

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Written by مهدي بين

تعاليق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحميل…

0

Comments

0 comments

طلبة أكادير في وقفة احتجاجية للتنديد بمواجهات الحرم الجامعي ومقتل الطالب (+صورة)

جامعة ابن زهر بأكادير تغلي..إستفزازات وشعارات إنفصالية وتهديدات بالانتقام (+صور)