وذكر موقع ” venturebeat” التقني،الأحد، أن حجم شاشة الهاتف الجديد يبلغ 6.3 إنش من دون حواف جانبية، أي بزيادة بسيطة عن هاتف غالاكسي “أس 8 بلس” ذي الشاشة 6.2 إنش.

وسيكون هاتف سامسونغ الجديد مزودا بقلم رقمي ونظام الكاميرا الخلفية المزدوجة بدقة 12 ميغابيسكل، وهي نفس الدقة في كاميرا “آيفون 7 بلس”، فضلا عن ميزة تثبيت الصورة في الكاميرا.

وبلغت ذاكرة الوصول العشوائية 6 غيغا بايت بأكثر من اثنين غيغا بيت من النسخة السابقة، في حين حافظ المعالجان للفئة العليا وكوالكوم على حالهما كما في الهواتف السابقة (غالاكسي أس 8 وغالاكسي 8 بلس).

لكن الموقع أشار إلى أن صفات سلبية في هاتف سامسونغ الجديد، مثل تخفيض قوة البطارية إلى 3300 ميلي أمبير في حين كانت 3500 في هاتف “غالاكسي أس 8 بلس”.

وسيكون مكان مستشعر البصمة، خلف الهاتف على يمين الكاميرا، خلافا لتقارير سابقة توقعت وجوده أسفل الشاشة. وتوقع التقرير أن يباع الهاتف بسعر يصل إلى ألف دولار.