الرئيسية / أخبار / “العين السخونة” فوائد علاجية و إهمال متزايد

“العين السخونة” فوائد علاجية و إهمال متزايد

source-eau-chaude

أكادير 360

“العين السخونة” هذا المنبع المائي الغني بالكبريت والكلس، والذي يوجد قريبا من أكادير في وسط إيكولوجي يجمع بين جمالية تضاريسه الجبلية وتنوع غطائه النباتي المتكون أساسا من أشجار الأركان وبعض الأعشاب الطبية، حُكم عليه بالإغلاق لعوائق إدارية وقضائية. في حين يستغل قاصدو هذا المنتجع النزر القليل من المياه المتدفقة الساخنة، للاستحمام في العراء، في غياب أية شروط صحية، أو مرافق قد تسهم في إشعاع هذا النبع، كأحد أهم المنتجعات الاستشفائية “الخفية”، الممكن استغلالها لإنعاش العرض السياحي وتنويعه بنواحي أكادير.

مستنقعات وبرك مائية يستغلها القاصدون للمنطقة ممّن لهم معرفة بالقيمة الصحية لهذه المياه، ويستغلونها في الاستحمام، في ظل عدم توفر أبسط شروط السلامة الصحية؛ فلم يُسعفها موقعها الإيكولوجي الأخّاذ في لفت انتباه القيّمين على الشأن المحلي والإداري والسياحي، لتنزيل مشاريع بُنى تحتية، تسهم في تحويلها إلى وجهة سياحية وإلى قيمة مُضافة للمنتوج السياحي لوجهة أكادير، وذلك على غرار مواقع مماثلة حظيت بالاهتمام والترويج اللازمين كحامة “أباينو” ضواحي اكلميم.

هي واحدة من المنابع المائية غير المعروفة، والتي لِمياهها فوائد علاجية مهمة، أثبتتها تجارب مخبرية؛ غير أن تنمية المنتجع وتحقيق الإقلاع المنشود به ما زال متعثرا، بل حُلما مؤجّلا لدى الفاعلين المحليّين والساكنة بوجه عام، يقتضي النهوض به إدراجه ضمن المشاريع السياحية المستقبلية بوجهة أكادير، لتوفره على إمكانات نجاح مهمة، الإيكولوجية والطبيعية والاستشفائية، على وجه الخصوص.

About agadir360

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *