الرئيسية / أخبار / “الشمس الحارقة” تجبر إماما بأكادير على تقديم صلاة العيد ما أثار غضب المصلين

“الشمس الحارقة” تجبر إماما بأكادير على تقديم صلاة العيد ما أثار غضب المصلين

Agadir 360 – أخبار أكادير 24 ساعة – 

اضطر إمام مصلى الحي المحمدي، بمدينة أكادير، إلى الإسراع بأداء صلاة عيد الفطر، صبيحة اليوم، وتقديمها بحوالي 15 دقيقة عن موعدها الأصلي المحدد في السابعة والنصف صباحا ، وذلك بسبب الشمس الحارقة التي أطلت على المصلين.

وأفاد أحد المصلين، الذين عاينوا الموقف ل”أكادير 360″، بأن جموعا غفيرة تعدت الآلاف حجت إلى المصلى منذ حوالي الساعة السادسة صباحا.

ولم يتمكن الحاضرون من الاستمرار في الجلوس في الحرارة، بحيث تعدت  الثلاثين درجة، واضطر أغلبهم إلى الاستعانة بمظلات وجلابيبهم لحماية رؤوسهم من ضربات الشمس.

وفي إحدى الأوقات وقفت جموع من المصلين، وهي الإشارة االتي التقطها الامام، والذي يشغل عضوا بالمجلس العلمي المحلي لأكادير، ويشتغل أستاذا بكلية الشريعة، وتقدم وأدى الصلاة، وصاحب هذا الإجراء تذمر بعض المصلين الذين وصلوا متأخرين.

وفي ذات السياق، أفاد أحد المتخصصين في الشريعة بأن اجراء الإمام صحيح، خاصة وأن التوقيت المدون في البلاغ الذي وزعته مندوبية الأوقاف يشير إلى أن الصلاة ستؤدى بين السابعة والسابعة والنصف، إضافة إلى أن الإمام مطالب بالرأفة بالمصلين، خاصة وأن من بينهم شيوخ ومسنين قد لايطيقون الجلوس في الشمس.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *