الرئيسية / أخبار / عاجل. البوليساريو تتدرب على حرب الأنفاق من طرف قيادات حزب الله (+صور)

عاجل. البوليساريو تتدرب على حرب الأنفاق من طرف قيادات حزب الله (+صور)

Agadir 360 – أخبار سوس

تقوم ما تسمى  بـ “المليشيات المسلحة التابعة لجبهة البوليساريو”، بتداريب متواصلة داخل الأنفاق المتواجدة تحت الأحزمة الدفاعية المغربية من تحت الأرض مجهّزة بأفضل وسائل التهوية والإنارة والرصد والمراقبة، على الجانب الآخر من الجدار الأمني المغربي، تحسبا للعودة إلى حمل السلاح في وجه المغرب، وذلك حسب ما كشف  عنه موقع  “الجزائر تايمز” يومه الأربعاء.

وأوضح الموقع الجزائري أن الجبهة، تعمل بوتيرة متسارعة لتنفيذ مخطط “جهنمي” وضع سلفا تحت اسم “المضلة الصامدة” كأسلوب قتالي جديد نجح مع أكبر قوة في الشرق الأوسط “الكيان الصهيوني” وتم تدريبهم عليه من طرف عسكريين من حزب الله خبراء في حرب العصابات من الأنفاق، مشيرا إلى أنه وللحفاظ على تلك الأنفاق أمر الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني الجزائري رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري، قيادة البوليساريو بتحسين الشبكة وتوسيعها وتقويتها لتخزين منصات صواريخ ومخازن للأسلحة والعتاد  و زرع أكبر عدد ممكن من الألغام ، كإحدى أولوياتها الاستراتيجية في نزاعها المسلح مع المغرب كحرب استباقية لتحقيق عنصر المفاجأة.

وأكد الموقع المذكور أن شاهد عيان من قلب الميدان صرح له بمعلومات خطيرة، تشير إلى وجود مناورات وتدريبات بمنطقة بئر الحلو بالمنطقة العازلة، حيث يتم تدريب مجموعة من الشباب على استعمال حرب الأنفاق واقتحام الجدار الأمني المغربي وتنفيذ عمليات ضد القوات المسلحة الملكية، لما توفره تلك الأنفاق بحسب جنود الجبهة من إمكانيات للتنقل تحت الأرض وتجنب القصف الذي قد يشنه الطيران المغربي.

وتأتي هذه المناورة، يضيف موقع “الجزائر تايمز” استعدادا لتوطين ومنح الجنسية لـ 10 آلاف مرتزق من دول إفريقيا جنوب الصحراء من اللاجئين في منطقة بئر الحلو وتفاريتي لتغيير التركيبة السكانية لتصبح مع مرور الوقت “لوبي انتخابي” يخدم مصالح الجزائر مستقبلا، ويسهل التحكم فيهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *