الرئيسية / أخبار / إستئنافية أكادير. تهم ثقيلة تلاحق شبابا من طاطا احتجوا في 2011

إستئنافية أكادير. تهم ثقيلة تلاحق شبابا من طاطا احتجوا في 2011

نجم الأغنية الأمازيغية أمام قاضي التحقيق باستئنافية أكادير بتهمة الإغتصاب

Agadir 360 – أحداث سوس

تلاحق تهم ثقيلة 10 عشرة شباب من مدينة فم الحصن بإقليم طاطا احتجوا في 2011، أي بعد 7 سنوات من الحراك الذي عرفته المنطقة في أبريل 2011، بالموازاة مع الحراك الشعبي الذي عرفه المغرب سنة 2011.

و يتابع الشباب ال10 أمام غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الإستئناف في مدينة أكادير، بتهم تتعلق ب”عرقلة المرور بالطريق العام، وجنح التجمهر و التجمهر المسلح وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بعملهم وارتكاب العنف في حقهم”.

و دخلت إطارات جمعوية وحقوقية على خط الملف المعروض اليوم 10 ماي 2016 أمام أنظار محكمة الاستئناف، معلنة تشبثها ببراءتهم من التهم الموجهة لهم، محملة كامل المسؤولية للسلطات التي قالت إنها كانت وراء هذه المتابعات لإخفاء ما سمته بـ”فشلها في تحقيق تنمية حقيقية في المنطقة”.

و تعود تفاصيل الملف، إلى احتجاجات شهدتها منطقة فم الحصن، للمطالبة بمطالب اجتماعية متمثلة في تشغيل أبناء المنطقة وتوفير الأطر الطبية، بالإضافة إلى مطالب أخرى مرتبطة بإطلاق سراح المعتقلين، ومراجعة مقترح التقطيع الجهوي الجديد الذي ألحق المنطقة بجهة سوس ماسة.

و طالب بيان مذيل بتوقيع 14 جمعية حقوقية ومدنية، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، بتنمية المنطقة وجبر الضرر ورفع كل أشكال الحيف والتهميش الذي لحق المنطقة، مشددا على تمسك الإطارات المدنية بما سمته ب”المطالب العادلة والمشروعة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *