الرئيسية / أخبار / أكادير. “رموك” لنقل التلاميذ إلى المدارس..والأكاديمية توضح

أكادير. “رموك” لنقل التلاميذ إلى المدارس..والأكاديمية توضح

Agadir 360 – أخبار أكادير 24 ساعة

أثارت صورة تظهر مجموعة من التلاميذ، وهم داخل مقطورة شاحنة من الحجم الكبير “رموك”، الكثير من الجدل على فايسبوك، حيث تم تداولها بشكل واسع، مرفقة بتدوينة مفادها أن التلاميذ ينتقلون إلى مؤسستهم التعليمية عن طريق شاحنات مخصصة لنقل السلع.

وخلفت الصورة التي التقطت لتلاميذ يتابعون دراستهم بإعدادية علي ابن أبي طالب، في منطقة تماعيت بجماعة الدراركة بضواحي مدينة أكادير، موجة استياء عارمة بين رواد موقع فايسبوك الذين استنكروا الأمر، معتقدين أن الشاحنة تستعمل لأغراض نقل التلاميذ.

لكن اتضح أن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد شغب طفولي، حيث استغل التلاميذ والتلميذات الذين يظهرون في الصورة عدم إغلاق مقطورة الشاحنة التي كانت مركونة على مقربة من المؤسسة التعليمية المذكورة من أجل التجمع داخلها.

وأوضحت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة في بلاغ لها أن الأمر يتعلق بشاحنة تبريد كانت مركونة بمحاذاة الطريق العمومية وعلى مقربة من مؤسسة تعليمية في الجماعة الترابية الدراركة (عمالة أكادير إداوتنان) تجمع حول مقطورتها الخلفية، التي كانت مفتوحة، عدد من التلميذات والتلاميذ.

وأضافت الأكاديمية أن أحد المارين استغل هاته الوقائع ليتلقط صورا للواقعة بدعوى أنها شاحنة “لنقل التلاميذ” إلى مقر سكناهم بغرض التمويه والتدليس والتشويش، مشيرة إلى أنها تنفي نفيا قاطعا كون الشاحنة المذكورة قد نقلت التلاميذ من الموقع التربوي المذكور أو استغلت من أجل ذلك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *