الرئيسية / أخبار / بداو تاني..أكادير. حراس السيارات يرفعون التسعيرة إلى 10 دراهم

بداو تاني..أكادير. حراس السيارات يرفعون التسعيرة إلى 10 دراهم

Agadir 360 – أخبار أكادير 24 ساعة

عادت حمى الإصطدامات بين المواطنين و حراس المرابد بأكادير إلى الواجهة، بعدما أصبح المواطن يُجبر على دفع تسعيرة مضاعفة مقابل ركن سيارته أو دراجته النارية بإحدى المرابد المخصصة لذلك على طول المدار السياحي لمدينة أكادير.

وأفاد شهود عيان، أن حالة من الفوضى تعيشها المرابد القريبة من كورنيش أكادير، إذ يستغل حراسها غياب المراقبة وجهل المواطنين للتسعيرة القانونية خاصة القادمين من خارج المدينة بمن فيهم السياح الأجانب، ليفرضوا عليهم تسعيرة تتجاوز 10 دراهم، في ضرب صارخ للأثمنة المعمول بها وفقا للإعلانات التي نشرها المجلس الجماعي على أوسع نطاق بمختلف نقط مرابد المدار السياحي والتي هي عبارة عن لافتات محدد فيها ثمن ركن السيارات والدراجات النارية والعادية.

وبالرغم من تخصيص ساحة الأمل كمربد مؤقت مجاني طيلة شهر غشت لساكنة المنطقة وزوارها من مختلف المدن المغربية وكذا الجالية المغربية والسياح الأجانب، فإن ذلك يقول فاعل جمعوي في تصريح “غير كاف خصوصا وأن المدينة تشهد إقبالا كبيرا خلال فترة موسم الصيف، الأمر الذي يضع الزائر أمام موقف لا يحسد عليه فيجبر على تأدية تسعيرة بعيدة كل البعد عن المحددة سلفا من طرف الجماعة الترابية لأكادير”.

و النقاشات الحادة المتكررة كل يوم بمرابد المنطقة السياحية بين حراس المرابد والزوار بين رافض لتأدية التسعيرة كما يطالب بها الحراس وبين راضخ لطلباتهم، في وقت تندلع فيه شجارات بين الطرفين في أحايين كثيرة تنتهي بتدخل عناصر الأمن الوطني أو مواطنين عاديين.

وطالب العديد من المواطنين من المجلس الجماعي لأكادير وكل الجهات المعنية بالتدخل لوضع حد لهذه الفوضى التي تتخبط فيها مرابد المدار السياحي والتي من شأنها المساس بالسمعة السياحية التي تشتهر بها مدينة الانبعاث.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *