الرئيسية / أخبار / أكادير. التحقيق مع شبكة ”القرقوبي” و ”الكوكايين” يورط مسؤول ملهى ليلي بأشهر فندق بالمدينة

أكادير. التحقيق مع شبكة ”القرقوبي” و ”الكوكايين” يورط مسؤول ملهى ليلي بأشهر فندق بالمدينة

Agadir 360 – أخبار أكادير 24 ساعة

في أولى حلقات ملف شبكة الأقراص المهلوسة “القرقوبي” و”الكوكايين” التي فضحتها تحريات “الديستي” و الأمن، أصدر القضاء أحكاما بالسجن النافذ في حق 5 من المتهمين بينهم إمرأة من أصل ستة معتقلين حول الموضوع.

ووفق مصادر مطلعة، فأفراد الشبكة يتوزعون بين ثلاثة مجموعات، الأولى تتكون من ثلاثة أشخاص بينهم إمرأة تم توقيفهم في مدخل المدينة “البراج”، حيث أدانت رئيسهم ب 5 سنوات نافذة، فيما مساعده بسنتين نافذتين، أما الفتاة التي كانت برفقتهما فتم الحكم عليها بسنة ونصف سجنا نافذا.

أما بخصوص باقي المعتقلين، فقد تم الحكم على مسير “الملهى الليلي” التونسي الجنسية في الفندق الفخم التابع للمجموعة الفرنسية المعروفة بإمتلاكها أكبر الفنادق السياحية المصنفة بالعالم، بأربع سنوات سجنا نافذا بتهمة رئيسية وهي “ترويج الكوكايين في الملهى الليلي”، فيما المجموعة الثالثة المكونة من ثلاثة أشخاص كذلك، فقد تم إدانة زعيم العصابة الذي يتحكم في خريطة ترويج “القرقوبي” و”الكوكايين” بمدينة أكادير ب 5 سنوات سجنا نافذا فيما مساعده الأول 4 سنوات، أما المساعد فلازال القضاء لم يقل كلمته بعد لإعتقاله منفردا بعد التحريات التي باشرتها ولاية أمن أكادير.

هذا وقد أفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن عمليات الترصد التي باشرتها مصالح الأمن بمدخل مدينة أكادير يوم 14 شتنبر الماضي، أسفر عن ضبط 1000 قرص مخدر من نوع ” اكستازي ” و 20 غرام من الكوكايين وهواتف نقالة داخل سيارة صغيرة حديثة الصنع تحمل ترقيم وطني، تخص المعنيين بالأمر .

وأوضح نفس البلاغ، أن عناصر الشرطة القضائية عثرت على هذه الكمية المهمة مخبأة بدقة داخل سيارة المشتبه فيهم، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، حول محاولة إدخال كمية مهمة من المخدرات القادمة من مدينة طنجة إلى مدينة أكادير، ليتم اعتقالهم و وضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية، بهدف مواصلة التحقيق في هذه الواقعة لكشف مصدر هذه الأقراص والوجهة التي كانت سيوزع فيها، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وأشار البلاغ إلى أن هذه العملية النوعية، بالنظر إلى كمية الأقراص المهلوسة المحجوزة، تأتي في إطار المجهودات المستمرة والأبحاث الدقيقة التي تباشرها المصالح الأمنية للتصدي لعمليات جلب وترويج المواد المخدرة، وخصوصا الأقراص الطبية المهلوسة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *